الرئيسية

إطلاق إحتفالية موسم حصاد القمح 2023  فى أسيوط لمشروع “تعزيز الأعمال الزراعية في الريف المصري” أسيوط  

0 134

 

 

 

أطلق مشروع الغذاء للمستقبل “تعزيز الأعمال الزراعية في الريف المصري” بالتعاون مع مديرية الزراعة بمحافظة أسيوط ، وكلية الزراعة جامعة أسيوط ، أولى فاعليات احتفاليات موسم حصاد القمح 2023 من محافظة أسيوط

وتتضمنت الاحتفالية عرضا للدعم الذ قدمه المشروع للجمعيات الأهلية والمزارعين خلال موسم زراعة وحصاد القمح حيث تم عرض بعض قصص النجاح ، هذا الدعم الذي ساهم في إرتفاع متوسط المحصول من 15 أردبا في العام الماضي الي 23 اردبا في هذا الموسم ، بالاضافة الى عرض تعاون الجمعيات الأهلية مع مزارعي القمح هذا الموسم كما تم توزيع شهادات تقدير على المزارعين المتميزين والجمعيات الأهلية المشاركة.

شهد الاحتفالية د. عادل ونان، عميد كلية الزراعة جامعة أسيوط، د. وليد سلام، مدير المشروع ود. أيمن شيلابي، مدير تطوير الأعمال والسوق والتمويل، وكذلك الجمعيات الشريكة وصغار المزارعين من أسيوط حيث تم تكريم 28 مزارع وهم الأعلى إنتاجية من ثلاث جمعيات (الأسراء بني محمد – أفضل للتنمية بالسوالم البحرية – التعاونية الإنتاجية بساحل سليم) في أسيوط.

وأكد د. عادل ونان، أن دور الجامعة لا يقتصر فقط على التدريس، بل يمتد الي التنمية المجتمعية “نحن نهتم بكل المزارعين في أسيوط وقد أتاح لنا مشروع “تعزيز الأعمال الزراعية في الريف المصري” وهو مشروع استراتيجي لخدمة مزارعي القمح بجانب المحاصيل الأخرى”.

واضاف ان الجامعة ساهمت عن طريق تقديم ماكينة زراعة القمح (السطارة) لتمكين المزارعين من زراعة القمح على المصاطب وذلك من خلال الدعم الفني من المشروع.. مؤكدا على أهمية الحقول الارشادية التي يقدمها المشروع حيث يصعب على المزارع تغير تفكيره ألا بعد رؤية النتائج  وقد وصل انتاج القمح هذا الموسم الى ما بين 24 الى 26 اردبا قمح لمزارعي أسيوط نتيجة لتداخلات المشروع.

وأشار د. أيمن شيلابي، مدير تطوير الأعمال والسوق والتمويل  بالمشروع أن دور التسويق بالمشروع مكون من محورين: أولهما هو توفير مستلزمات الإنتاج المضمونة بأسعار مخفضة وللمزارعين والربط بين مستلزمات الإنتاج والمزارعين.  حيث قام المشروع بالربط بين شركات مستلزمات الإنتاج (أسمدة ومبيدات) مثل شركة كفر الزيات ومزنة وكيما مع ما يقرب من 1800 مزارع في أسيوط،  وبعض الشركات تقوم بتوريد مستلزمات الإنتاج من خلال الجمعيات وتكون متاحة عند أقرب مورد كذلك حيث تصلح بعض هذه المبيدات لمحاصيل أخري مما يعود بالنفع على المزارعين.

أما النشاط الأخر للمكون التسويق هو التعاون مع الجمعيات المالية والبنوك بغرض تمويل المزارعين المحتاجين وتوفير التسهيلات لهم لزيادة كفاءة الزراعة والتعاون مع شركة اجري سوفت التي تقوم من خلال منصة “شهبندر التجار” للربط بين المزارع وشركة مستلزمات الإنتاج والبنوك لتوفير مستلزمات الانتاج بدون فوائد لمدة سنة.

م جهته أعرب  د. وليد سلام، مدير المشروع عن سعادته بارتفاع إنتاجية محصول القمح حيث تميز المزارعين بقدر عالي من المسئولية في تطبيق الإرشادات وتوصيات الدعم الفني المقدم من قبل المشروع والاستشاريين على مدار الشهور السابقة.

وأعلن عن بداية العمل في صوامع القمح المصممة بأحدث الأنظمة التكنولوجية وسوف يتم افتتاح أول صومعة قريبا

وأعرب عدد من المزارعين الذين قام المشروع بتقديم الدعم الفني لهم في موسم زراعة وحصاد القمح عن سعادتهم لتلقى الدعم الفني من المشروع الذي يشمل التوعية بفترة التسميد الصحيحة وكيفية مكافحة الآفات والتوعية بالممارسات الجديدة لتقليل نسبة الملوحة والعمل بالسطارة والزراعة على مصاطب بالإضافة الى التوعية بالتغيرات المناخية من خلال تطبيق “الواتس أب” والتي يقدمها المشروع أسبوعيا لمتابعة احتياجات المزارعين.

وفى الختام قام المشروع بتوزيع شهادات تقدير على المزارعين المتميزين والجمعيات الأهلية المشاركة في موسم حصاد القمح 2023.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.