الرئيسية

الأبعاد المؤثرة في جودة الأنشطة الإتصالية لوزارة الطيران المدني في مصر” دراسة تطبيقية”

0 557

 

الباحثة رانيا عبد الرحمن تحصل على درجة الدكتوراة في الإعلام مع مرتبة الشرف الأولى

حصلت اليوم الباحثة رانيا عبد الرحمن عبد الحكيم القائم بأعمال مدير عام المكتب الإعلامي والمتحدث الرسمي لوزارة الطيران المدني على درجة الدكتوراة في الإعلام بدرجة مرتبة الشرف الأولى والتداول بين الجامعات حيث تم مناقشة الباحثة للرسالة المقدمة تحت عنوان” الأبعاد المؤثرة في جودة الأنشطة الاتصالية لوزارة الطيران المدنى في مصر ” دراسة تطبيقية.
وهدفت الدراسة التعرف على الأبعاد المؤثرة في جودة الأنشطة الاتصالية التي تقوم بها إدارات أنشطة العلاقات العامة بوزارة الطيران المدني اليوم مناقشة رسالة الدكتوراه في الآداب في الإجتماع – تخصص إعلام بكلية البنات للآداب والعلوم والتربية جامعة عين شم بعنوان (الأبعاد المؤثرة فى جودة الأنشطة الاتصالية لوزارة الطيران المدنى فى مصر ” دراسة تطبيقية “).

وتكونت لجنة الإشراف والحكم على الرسالة كلا من أ.د / اعتماد محمد علام ( مشرفًا ورئيسا ) أستاذ الإجتماع – كلية البنات – جامعة عين شمس و أ.د / وائل إسماعيل عبد الباري أستاذ الاعلام – كلية البنات – جامعة عين شمس،(مشرفا) والدكتورة ليديا صفوت إبراهيم مدرس الاعلام بالكلية (مشرفا)أ.د/ إيناس عبد الحميد الخريبي أستاذ الاعلام بقسم العلاقات العامة والإعلام جامعة الاهرام الكندية(مناقشا) والاستاذة الدكتورة أ.د/ دينا مفيد على أستاذ الإجتماع – كلية البنات – جامعة عين شمس( مناقشا)
وتم مناقشة الباحثة لرسالة تحت عنوان” الأبعاد المؤثرة في جودة الأنشطة الاتصالية لوزارة الطيران المدنى في مصر ” دراسة تطبيقية.
هدفت الدراسة التعرف على الأبعاد المؤثرة في جودة الأنشطة الاتصالية التي تقوم بها إدارات أنشطة العلاقات العامة بوزارة الطيران المدني وتمثلت في الإجابة على السؤال التالي لأبعاد المؤثرة على أداء القائمين بالاتصال وبالمهارات اللازمة التي تساهم في جودة الأنشطة الاتصالية الصادرة وتسهم في تحقيق الهدف منها، من خلال تطوير أداء الوزارة وتحقيق رؤيتها في ضوء المعايير الدولية للجودة الشاملة والمنبثقة من استراتيجية الوزارة لزيادة كفاءة وفعالية أدائها المؤسسي)، وذلك من خلال رصد وتحليل الأنشطة والبرامج التي استخدمتها هذه المؤسسات من خلال مواقعها الالكترونية من أجل التعرف على برامج الأنشطة الاتصالية الصادرة عن وزارة الطيران المدني والتعرف على دور ممارسيها في هذا الصدد، وذلك في ضوء التزامهم بمعايير الجودة الشاملة وتطبيقاتها كونها متطلب عالمي ومحلى في جميع المؤسسات سواء كانت إنتاجية أم خدمية.

وقد نطلقت الدراسة الراهنة من إطار نظري زاوج بين الرؤية النسقية للتنظيم في ضوء نظرية النسق الاجتماعي المفتوح لتالكوت بارسونز، والتنظيم كنسق اجتماعي تقني في إطار الجودة والمعوقات الوظيفية عند روبرت ميرتون، ونظرية الاتصال الحواري عبر الإنترنت – كإطار نظري موجه للدراسة، فهذه الدراسة تنتمي للدراسات الوصفية Descriptive Studies، وتعتمد على منهج المسح بشقيه الوصفي والتحليلي، وقد طبقت الدراسة التحليلية على موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك لصفحة )، حيث قامت الباحثة بتحليل عينة عمدية من المواد المنشورة في الفترة من (۲۰۲۲/۸/۱) حتى (۱/٣١/ ٢٠٢٣)، وقامت الباحثة بتحليلها للتعرف على طبيعة تلك الصفحات من حيث الشكل والمضون، وتحليل مضمون إصدارات الوزارة، ثم أجريت الدراسة الميدانية على (۱۰۰) من القائمين بالاتصال من خلال اتباع أسلوب المسح الشامل، وإجراء مقابلات متعمقة مع (۱۲) حالة من مسئولي الإدارة العليا والوسطى بالوزارة مجال الدراسة.
أهداف الدراسة: تتمثل أهداف الدراسة في الأهداف التالية:

– الكشف عن أنماط الأنشطة الاتصالية لوزارة الطيران المدني ومدى التزامها بمعايير الجودة.

الكشف عن العوامل المؤثرة في جودة الأنشطة الاتصالية لوزارة الطيران المدني.

— التعرف على الملامح التنظيمية للمؤسسة مجال الدراسة، والأدوار الرئيسية الإدارة أنشطة العلاقات العامة بها.

– التعرف على رؤية الجمهور الداخلي والخارجي حول جودة الأنشطة الاتصالية وآليات

تطويرها التعرف على رؤية القائمين بالاتصال نحو تطوير الأنشطة الاتصالية بالوزارة محل الدراسة
تعرف جودة الأنشطة الاتصالية بأنها: جودة الأنشطة الاتصالية: بأنها البرامج والأنشطة الاتصالية الصادرة عن وزارة الطيران المدني في ضوء سياسة الجودة ومعايير المواصفة الدولية للأيزو بحيث تلتزم بها المؤسسة ككل، ويمكن لممارسي الأنشطة أن يحقق قياسها من خلال عدة مؤشرات، متمثلة في: الالتزام بالموضوعية والدقة والشمول في نقل الرسائل الاتصالية الصادرة عن الوزارة وتتطلق الدراسة الراهنة من عدة مداخل نظرية تمثلت في: إطار نظري زاوج بين الرؤية النسقية للتنظيم في ضوء نظرية النسق الاجتماعي المفتوح لتالكوت بارسونز، والتنظيم كنسق اجتماعي تقنى في إطار الجودة والمعوقات الوظيفية عند روبرت ميرتون، ونظرية الاتصال الحواري عبر الإنترنت.
وتندرج الدراسات ضمن الدراسة الوصفية والتحليلية، واعتمدت على المزاوجة بين الأدوات الكمية صحيفة الاستبانة)، وأدوات كيفية مقابلات مقننة مع ممارسي الأنشطة الاتصالية، وقراءة تحليلية للموقع الإلكتروني الخاص بالوزارة، وتحليل مضمون للصفحة (مجال الدراسة، وقد تم اختيار وزارة الطيران المدني، مجتمعا للدراسة. وعن عينة الدراسة فقد تم إجراء حصر شامل لجميع القائمين بالاتصال والبالغ عددهم (۱۰۰) مفردة من الجمهور التابع لهذه المؤسسات، كما تم اجراء مقابلات مقننة مع (۱۲) حالة من الإدارة العليا والوسطى بالوزارة مجال الدراسة.
وأسفرت الدراسة عن عدد من النتائج العامة ومنها :

(۱) اتضح أن النموذج العضوي الذي صاغه كل من بيرنز وستوكر ملائما لتفسير البنية التنظيمية لوزارة الطيران المدنى نظرا لتفاعلها مع بيئة محلية وعالمية متغيرة والتي تفرز دوما مشكلات وتتطلب أفعالا لا تقبل التجزئة أو التوزيع الآلي من خلال الأدوار الوظيفية لممارسي الأنشطة الاتصالية داخل (هيراركية) التنظيم. وتتمثل خصائص هذا النموذج العضوي في التزام القائمين بالاتصال بأخلاقيات العمل الإعلامي خلال ممارستهم النشاط الاتصالي وفقا للمواصفات والمعايير الدولية؛ وهو ما ينعكس بشكل واضح؛ ويؤثر بشكل فعال على أداء القائمين بالاتصال ومهاراتهم في أداء الأنشطة الاتصالية المنشورة عن الوزارة وشركاتها التابعة؛ وفي هذه الحالة يحدث التفاعل رأسيا وأفقيا داخل الهيكل التنظيمي للوزارة وبين الأفراد بغض النظر عن مراكزهم الوظيفية وتأخذ الاتصالات الشكل الأقرب للتشاور منها للأوامر بين الإدارات التابعة للمركز
الإعلامي ؛ وتتألف قنوات الاتصال من المعلومات وتبادل الخبرات والاستشارات الفنية والإدارية أكثر من اشتمالها على تعليمات وأوامر. (۲) اعتمد مضمون مواقع المؤسسات الإلكترونية على الأشكال المقروءة عند طرحه الجوانب الأنشطة الاتصالية أكثر من الأشكال المرئية التي تم توظيفها بشكل تقليدي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.