الرئيسية

الأعلى للثقافة واتحاد المراكز الثقافية الأوروبية يختتم فاعليات دوائر الإبداع 3 شهادات وتكريمات وتوزيع جوائز وتحطيب

0 22

 

دافيد سكالمانى: هدفنا هو تعزيز المشاركة الثقافية الأوروبية المصرية كقوة دافعة للتنمية الاجتماعية والاقتصادية المستدامة في مصر
محمد يوسف: 43 متدرب 5 مشاريع فائزة بمنحة دوائر الإبداع مخرجات دوائر الإبداع3 ونتاج عمل امتد قرابة العام.

اختتم المجلس الأعلى للثقافة بأمانة الدكتور هشام عزمي الأمين العام للمجلس الأعلى للثقافة بالشراكة مع اتحاد المراكز الثقافية الوطنية الأوروبية ويمثلة البروفسير دافيد سكالمانى مدير المعهد الثقافي الإيطالي وممثل اتحاد المعاهد الثقافية الاوروبية الوطنية يونيك حفل ختام مشروع دوائر الإبداع 3 لتنمية وإعداد المدير الثقافي بشمال ووسط الصعيد (الفيوم- بنى سويف- المنيا وذلك يوم السبت 11/ 5/ 2024 في تمام الساعة الخامسة عصرًا بالمسرح الصغير بدار الأوبرا المصرية..
قدمت فقرات الحفل الإعلامية دينا قنديل الذي افتتحته بكلمة عن مشروع دوائر الإبداع وأهميته في الوقت الراهن تضمنت أن دوائر الإبداع3 برنامج لرفع قدرات مديري الثقافة والفنون في الفيوم وبنى سويف والمنيا يشمل تقديم مستويين من الدعم: دعم تدريبي لرفع قدرات أصحاب الأفكار والمشاريع الثقافية التي تحمل سمات الابتكار، ودعم مالي يقدم فقط للمشاريع الثقافية الأكثر اكتمالا ووضوحا في رؤيتها في نهاية التدريب.
ثم دعت قنديل أصحاب الكلمات الافتتاحية لإلقاء كلمتهم.

بدأ الحفل بكلمة رئيس الإدارة المركزية لشئون رئيس المجلس الأعلى للثقافة الأستاذ محمد يوسف وتضمنت الكلمة أن إدارة التدريب بالإدارة العامة للتنظيم والإدارة اضطلعت بمسئوليتها في بناء قدرات المدير الثقافي، منذ أربعة أعوام اضطلعت بمسئوليتها، وباستقراء الوضع الراهن أدركنا الفجوة الموضوعية والجغرافية في تنمية قدرات المدير الثقافي ومديري الفنون، فتقدمت إدارة التدريب لاتحاد المراكز الثقافية الأوروبية بمشروع دوائر الإبداع creative circles لتنمية أدوات المدير الثقافي…. ونما المشروع وتطور عاما بعد عام.. بمراجعة ومتابعة وتعديل المسارات وإعادة توجيهها وفقا لمستهدفات المشروع وسياقات عمله.
وأشار يوسف إلى انعكاس هذا التطور في مخرجات دوائر الإبداع3 حيث تم رفع قدرات 47 متدرب من محافظات (الفيوم – بنى سويف- المنيا) ودعم مالي ل 5 مشاريع هي المشاريع الفائزة بمنحة دوائر الإبداع بقيمة 50 ألف جنيه مصري للمشروع.
وتوجه يوسف بالشكر لمعالي الأستاذة الدكتورة نيفين الكيلاني وزيرة الثقافة والأستاذ الدكتور هشام عزمي أمين عام المجلس الأعلى للثقافة لدعمهم الكبير للمشروع كما توجه بالشكر للمشاركين بالمشروع من الإدارة العامة للتنظيم والإدارة، وإدارة التدريب، كما توجه بالشكر إلى شركاء النجاح من اتحاد المعاهد الثقافية الاوربية الوطنية يونيك أ رامي دسوقي المدير المالي والاداري – الأستاذة إيزابيلا بوماريتو مدير المشروع والاستاذة ريم فؤاد مسئولة التواصل والعلاقات العامة.

وفى كلمة دافيد سكالمانى ممثل اتحاد المعاهد الثقافية الوطنية الأوروبية أكد على أهمية دعم الصناعات الابداعية بفضل هذه الشراكة خلال السنوات الماضية، وفي إطار “الدوائر الإبداعية”، تمكن الممارسون الثقافيون في القاهرة ومحافظات القناة وشمال الصعيد من الحصول على الأدوات المناسبة اللازمة لتنفيذ مشاريعهم الفنية والثقافية مما يساعد على خلق بيئة داعمة في لمجال الاقتصاد الابداعي المصري

اختتمت الكلمات بكلمة الأستاذ الدكتور هشام عزمي الأمين العام للمجلس الأعلى للثقافة التي جاء فيها تعد الصناعات الثقافية والإبداعية في الوقت الراهن من أسرع الصناعات نمو والأكثر استدامة حول العالم، لكونها صناعة تقوم على الإبداع البشرى بشكل أساسي، ولكونها انعكاس للهوية والحضارة والتأثير الثقافي (كقوة ناعمة). ونحن ندرك أن تطوير الصناعات الإبداعية والثقافية في مصر مرهون بتطوير ذهنية مبتكر المنتج الثقافي وتدريبه وتأهيله للقيام بدوره وهو ما وضعناه نصب أعيننا كأحد الأهداف الرئيسية لهذا التعاون.
وأضاف عزمي: لقد خطت مبادرةُ دوائر الإبداع هذا العام خطوةً جديدةً نحو تحقيق العدالة الثقافية كهدف مهم من الأهداف الاستراتيجية لوزارة الثقافة باتجاهها إلى محافظات مصر، معربا عن أمله أن تستمر هذه المبادرة الواعدة creative circles في تحقيق الأهداف التي أُطلقت من أجلها خلال دوراتها القادمة استمرارا لدعم مسار تنمية وتطوير للصناعات الثقافية والإبداعية في مصر.

أشار عزمي إلى أنه من حسن الطالع أن تتزامن هذه الاحتفالية مع بدأ التنفيذ الفعلي للاستراتيجية الوطنية للملكية الفكرية في مصر بما يمثله ذلك من دعم وحماية للمنتج الثقافي.
وتوجه هشام عزمي في نهاية كلمته بالشكر إلى اتحاد المراكز الثقافية الأوروبيةEUNIC ، والاتحاد الأوروبي آملا أن يستمر التعاون في تنمية الصناعات الثقافية وتحسين المناخ العام للاقتصاد الإبداعي في مصر، كما وجه الشكر وأشاد بجهود الأستاذ محمد يوسف رئيس الإدارة المركزية لشئون رئيس المجلس الأعلى للثقافة والاستاذ محمود مراد مدير عام التنظيم والإدارة والأستاذة رشا عبد المنعم مديرة التدريب وفريق العمل المشارك معهم في إتمام هذا العمل و إلى العلاقات الهامة والإعلام هيئة مكتبه كما توجه بالشكر إلى دار الأوبرا المصرية على الاستضافة.

ثم بدأت عقب ذلك فاعليات التكريم والتي تضمنت تكريم الشركاء حيث كرم الأستاذ عمرو البسيوني رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة، والدكتورة / لمياء زايد رئيس دار الأوبرا المصرية، والأستاذ ضياء مكاوي رئيس إقليم وسط الصعيد، والدكتور أحمد أمان نائب رئيس مكتبات مصر العامة، والدكتورة أمل عليوة مديرة مكتبة مصر العامة بالمنيا، والأستاذة رشا الفقي مدير عام النشاط الثقافي والفكري بالأوبرا والمدير السابق للإدارة العامة للتنظيم والإدارة.
كما منحت شهادات التقدير للسادة المدربين والخبراء الذين شاركوا في برنامج دوائر الإبداع3
وهم: أ/أميرة سباعي المحاضر بدبلومة التنمية الثقافية، والدكتور شريف منجود معاون وزيرة الثقافة وقد حاضر كلا منهما عن السياسات الثقافية والهياكل التنظيمية ، و أ/طاهرة طارق المحاضر بدبلومة التنمية الثقافية بكلية الآداب جامعة القاهرة والتي شاركت في دوائر الإبداع 3 بالتدريب على التخطيط، التواصل والتشبيك والتسويق والمتابعة والتقييم، وأ/محمود عثمان المحامي المتخصص في شئون الثقافة والذى شارك بمحاضرة عن التشريعات الثقافية وقانون الملكية الفكرية، و أ/عادل يونس مسؤول الإعلام والعلاقات العامة – معهد جوته القاهرة، والذى شارك بالتدريب على التسويق وصناعة البراند وأ/ رامي دسوقي الذي شارك في التدريب علي الادارة المالية للمشروعات الثقافية والفنية.

كما قام عزمي وسكالمانى بتكريم الخبراء في مجالات إدارة الفنون الذين استعان بهم دوائر الإبداع 3لفتح مسارات جديدة لنقل الخبرة:
المخرج الكبير حسن الجريتلى مخرج وممثل مصري، والمخرج الكبير أحمد إسماعيل.. أحد رواد مسرح المجتمعات المحلية ، والمخرج أحمد العطار : المدير المؤسس لشركة المعبد للمسرح المستقل التي قدمت عروضـًا فنيـًا في مهرجانات دولية ومسارح كبرى في أكثر من ٢٠ دولة حول العالم، والمخرج عادل حسان مدير مسرح الطليعة والمدير السابق لمسرح الشباب و الإدارة العامة للمسرح بهيئة قصور الثقافة، والدكتور محمود فؤاد صدقي المشرف على مسرح نهاد صليحة، بأكاديمية الفنون الذى صار منصة من أهم المنصات المتاحة للفنانين بالقاهرة، والفنانة نيرمين حبيب مؤسسة شركة إيكو وعضوة بالمجلس الدولي للرقص التابع لليونسكو بفرنسا. والمخرج بيشوي عادل مكرم مؤسس مركز دوار الفنون بالمنيا.، والمخرج مصطفى محمد: مدير مشروع تياترو الصعيد بالمنيا

اختتم الحفل بالإعلان عن توزيع الجوائز على المشاريع الفائزة بمنحة دوائر الإبداع3 والتي جاءت على النحو التالي:
مشروع (جمراية / قمراية) للمتدربة إنجى محسن ظريف من محافظة المنيا: مبادرة لإحياء الموروث الشعبي الغنائي للأفراح وليالي الحنة ودمجه بالحكي المعاصر.
مشروع (تياترو ريسيكل) للمتدرب شنودة عادل يونان من محافظة المنيا.. وهو مشروع مسرح عرائس متنقل.. يعتمد على عرائس مصنعة عبر إعادة تدوير المخلفات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.