الرئيسية

الدكتورة منال العبسي تهنئ الرئيس السيسي لفوزه في الانتخابات الرئاسية.. وتؤكد: المرأة المصرية تحتل المقدمة في تلبية نداء الوطن

0 98

 

 

وجهت الدكتورة منال العبسي، رئيس الجمعية العمومية لنساء مصر التهنئة للرئيس عبد الفتاح السيسي بمناسبة فوزه في الانتخابات الرئاسية 2024 بأعلى نسبة تصويت ومشاركة من الشعب المصري في الداخل والخارج، مؤكدة أن الشعب المصري سطر ملحمة وطنية يشهد لها الجميع، وكانت بمثابة رسالة للعالم بأن المصريين يصطفون ويتحدون من أجل وطنهم.

 

وقالت العبسي في بيان لها إن المشاركة الواسعة والإيجابية التي قدمها الشعب المصري بجميع فئاته المختلفة شيوخًا وشبابًا ونساءً تعكس الوعي الكبير الذي يتمتع به المصريين وإدراكهم جيدًا لأهمية هذا الاستحقاق الدستوري، وتأكيدهم على الالتزام بأداء واجبهم وردع أية محاولات أو دعوات سلبية لها أغراض خبيثة.

 

وأكدت رئيس الجمعية العمومية لنساء مصر أن الشعب المصري لديه إصرار على استكمال ما بدأه الرئيس السيسي من مشروعات قومية عملاقة وإنجازات ضخمة في جميع المجالات تستهدف تعزيز الإصلاح الشامل لجميع الملفات السياسية والاقتصادية والاجتماعية وإرساء قواعد الأمن والاستقرار التي بدأتها مصر بالتعاون والتنسيق بين مؤسسات الدولة ودعم ومساندة الشعب المصري.

 

وثمّنت العبسي جهود الهيئة الوطنية للانتخابات وجميع مؤسسات الدولة المعنية بالإشراف والتنظيم والإدارة للعملية الانتخابية، والتي حرصت على الخروج بانتخابات تضمن حق الشعب في إقامة انتخابات حُرة نزيهة تتسم بالشفافية الكاملة، تدعم تفعيل وتنفيذ مبادئ الدستور التي تنادي بالحرية والديمقراطية والتعددية، فكان المشهد المشرف الذي أبهر العالم وأخر ألسنة المتربصين.

 

وقدمت رئيس الجمعية العمومية لنساء مصر أسمى ايات الشكر والتقدير للمرأة المصرية التي كانت ولا تزال تحتل الصفوف الأمامية في تلبية نداء الوطن للحفاظ على أرض مصر معتبرة انحياز المرأة لوطنها خطوة صحيحة في مواجهة المؤامرات، مشيرة إلى أن المرأة عاشت عصرًا ذهبية في ظل قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي، مؤكدة على ضرورة فتح مزيد من أبواب التمكين للمرأة المصرية التي تثبت جدارتها يومًا تلو الآخر في جميع المجالات والقطاعات المختلفة، وتوسيع دائرة خلق قيادات نسائية كونها شريكًا أساسيًا في التنمية.

 

وتابعت: إن التطورات السريعة التي تحدث في منطقة الشرق الأوسط، تتطلب من كل القوى السياسية في مصر التكاتف والوقوف بجانب الدولة في حربها ضد الإرهاب، والتصدي للمؤامرات الخارجية والداخلية، ومن هنا كان لزاما على المرأة المصرية التي اعتلت قمة ممارسة العمل السياسي منذ ثورة يناير رد الجميل، وأن تساند الرئيس السيسي والحفاظ على أرض مصر، فهذا أمن قومي.

 

ودعت رئيس الجمعية العمومية لنساء مصر الأحزاب المصرية إلى الاستمرار في حالة النشاط والحراك السياسي الذي بدأته مع انطلاق مارثون الانتخابات الرئاسية، واستغلال حالة الزخم السياسي الكبيرة التي تشهدها مصر في توسيع دائرة الانتشار وتوسيع القاعدة الشعبية وتكثيف جهود التدريب والتأهيل للكوادر الشبابية والنسائية لخوض الاستحقاقات الانتخابية المقبلة والاستعداد لتولي المناصب القيادية والتنفيذية في الدولة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.