الرئيسية

الشهابى يطالب بتوطين الصناعة والاعتماد على المشروعات الصغيرة والمتوسطة فى إنتاج مستلزمات الإنتاج ..

0 58

 

 

 

أكد حزب الجيل الديمقراطى فى بيانه الثانى أنه سيرفع شعار فى لجان المحور الاقتصادى للحوار الوطنى الاعتماد على الذات هو جوهر التنمية الاقتصادية وعدم اللجوء إلى القروض والاعانات الأجنبية ومن خلال هذا الشعار سيطالب بوقف التعامل مع صندوق النقد الدولي ورد الاعتبار الجنيه المصري ، ووقف تدهوره وانخفاضه الذى أنعكس على زيادة التضخم وأرتفاع أسعار السلع والمنتجات الضرورية مما زاد من معاناة الناس موضحاً الجيل أن التسعير الحالى للجنيه بالنسبة للدولار والعملات الاجنبيه الأخرى غير عادل وأقل بكثير من قيمته الحقيقية لافتاً الجيل فى بيانه إلى ضرورة تحقيق الاكتفاء الذاتي فى الملبس والمأكل والدواء وفى كل احتياجات المواطنيين ..
مشيراً إلى قدم أوراقاً الى لجان المحور الاقتصادى عن رؤيته لتحقيق ذلك ..

طالب حزب الجيل بالحد من التضخم وغلاء الأسعار وضرورة مكافحة الاحتكار وجشع التجار وقدم رؤية بالإجراءات السريعة التي يراها الجيل لمعالجة ظاهرة التضخم وغلاء الأسعار والحلول المستدامة لها بحيث تحمى المواطن “المستهلك” من تلك الممارسات الاحتكارية الضارة به

أكد حزب الجيل أنه طالب في رؤيته التي قدمها في المحور الاقتصادي بضرورة خفض الإنفاق غير الضروري والمظهري، والحفاظ على الاستثمارات العامة الدافعة للنمو وتحسين كفاءتها وتحسين جودة الخدمات العامة كالصحة والتعليم وتنفيذ النص الدستوري الخاص بميزانية التعليم قبل الجامعي والتعليم الجامعي والبحث العلمي والصحة

وأوضح حزب الجيل أهمية زيادة الاستثمار العام لتحسين البنية الأساسية المادية لتسهيل الاستثمار الجاد والمنتج، الذى يؤدى إلى ارتفاع نسبة العائد على رأس المال.

وأشار حزب الجيل إلى أنه يهتم اهتماماً كبيراً بمناقشة أولويات الاستثمارات العامة ومدى مساهمتها في تحقيق التنمية المستدامة، وماهي الجهات المعنية التي تقوم بالاستثمارات العامة، ومدى التزامها بقواعد عدالة المنافسة وكذلك أولويات الاستثمارات العامة والمجالات التي يرى حزب الجيل أن تركز عليها الحكومة في المرحلة القادمة

ودعا ناجى الشهابى رئيس حزب الجيل وعضو المجلس الرئاسى للتيار الإصلاحي الحر لجان المحور الاقتصادى إلى دراسة كيفية تطوير شركات القطاع العام وقطاع الأعمال العام والاحتفاظ بها وعدم بيعها وخاصة الشركات الاستراتيجية منهم مشيراً «الشهابي» الى أن اهتمام حزب الجيل بتوطين الصناعة في مصر ويرى أن تكون المشروعات الصغيرة والمتوسطة هي القاعدة الصلبة لعملية التوطين وجعل مصر مصنع العالم بما يمكنها من تحقيق الاكتفاء الذاتي فى مستلزمات الإنتاج التي نستوردها من الخارج، وهو ما ينعكس على توفير العملة الأجنبية التي نستوردها بها

وأشار ناجى الشهابي إلى ان أهمية الحوار الوطني تكمن في طرح المشاركين فيه من أحزاب وكيانات سياسية ونقابات ومنظمات المجتمع الاهلى رؤى جديد تمكن الدولة من حل المشاكل الاقتصادية والتغلب على التحديات التي تواجهها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.