الرئيسية

النائب عمرو فهمي : حديث الرئيس عن الحوار الوطنى أعطى قوة دفع للمشاركين وشهادة ضمان بجديته ويقطع الطريق أمام المشككين

0 101

ثمن النائب عمرو فهمي، عضو مجلس الشيوخ، وعضو الهيئة العليا لحزب مستقبل وطن، بما أعلنه الرئيس عبدالفتاح السيسى خلال حديثه بالمؤتمر الوطني للشباب، من التزامه دون قيد أو شرط بتنفيذ ما يدخل ضمن اختصاصاته الدستورية والقانونية وتحويلها إلى قرارات، من مخرجات الحوار الوطنى المتوافق حولها بين جميع المشاركين، مع إحالة ما هو تشريعي منها إلى البرلمان للنظر فيه، مضيفا أن هذا يعد دعما كبيرا واستجابة للحوار الوطنى في كل مراحله وجهوده ومقترحاته بصورة سريعة وحاسمة.

وأكد فهمي، في بيان له اليوم، أن السيسي وضع شهادة ضمان للحوار الوطنى بإعلانه حضوره الجلسات الختامية فضلا عن استلامه توصيات الحوار، وتنفيذ ما هو في إطار صلاحياته وفي إطار الدستور وهو ما يقطع الطريق أمام المشككين فى الحوار، مشيرا إلى أن الحوار الوطني يعد نقاشا صحيا يضم كافة أطياف المجتمع ويناقش مختلف القضايا والموضوعات التي تهم الشعب المصري، وتمثل أولويات العمل الوطني في المرحلة الراهنة.

واعتبر عضو مجلس الشيوخ ، أن الحوار الوطني، نافذة أمل للمجتمع المصري بجميع طوائفه، والجميع يعقد آمالًا كثيرة عليه، وقد تضاعفت تلك الأماني بعد أن شهدت جلسات الحوار حالة من التنوع الفكري والرؤى التي تضعنا على المسار الصحيح، مشيرا إلى أن الرئيس السيسي أعطى قوة دفع للمشاركين ودلل حديثه على جدية الحوار الوطني.

وذكر فهمي، أن التحديات التى يمر بها الوطن، وخاصة التحديات الاقتصادية، التي تعتبر جزءا من أزمة عالمية ضربت جميع اقتصاديات العالم، تتطلب معها اتحاد الرؤى المختلفة والتوافق للم الشمل، حتى نضع حلول وبدائل تمكنا من مواجهة تلك التحديات لخدمة المواطن، لافتا إلى أن الحوار يعد نقطة انطلاق للمستقبل، ويتيح للجميع التشارك بأفكاره ومقترحات لوضع مسيرة إصلاح جديدة في ظل جمهورية جديدة نحلم بها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.