الرئيسية

بكلمة فلاديمير بوتين افتتاح مؤتمر اللغة الروسية بمشاركة مصر و76 دولة

0 100

 

افتتح امس في العاصمة الروسية موسكو المؤتمر ال 15 للغة الروسية في اطار احتفالات روسيا بعيد الوحدة الشعبية .
فى بداية المؤتمر قرأ رئيس مؤسسة روسكي مير ” فلاديمير تولستوى ” كلمة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قال “ان روسيا منفتحة دائما لتوطيد صداقة الشراكة في كل المجالات مع كل الشركاء”.
وخاطب بوتين المشاركين في المؤتمر بقوله تنتظركم مشاكل عريضة لمناقشتها مرتبطة بانتشار اللغة الروسية والادب الروسي ودعم التواصل بين المتحدثين باللغة الروسية ، وتطوير العلاقات الانسانية والمهنية بين كل المهتمين بالثقافة الروسية .
كما ارسل “البطريرك كيريل ” بطريرك موسكو وعموم روسيا كلمة تحية للمشاركين في المؤتمر الذى وصفه بأنه ساحة مهمة لمناقشة كل ما يتعلق بالثقافة الروسية ومحبيها.
وتحدث ايضا وزير الخارجية الروسي “سيرجى لافروف ” للمشاركين بكلمة شكر لدورهم ودعمهم للغة بوشكين فى خارج حدود روسيا .
كما قرأ قنسطنطين كوسوتشوف كلمة السيدة” فالنتينا ماتفيينكو” رئيس الجمعية الفيدرالية الروسية تحية للمشاركين بالمؤتمر لاهتمامهم بالثقافة والادب الروسي وتحمل عناء السفر ولكن رغم ذلك حضر ممثلو 77 دولة للمشاركة في المؤتمر.
كما تحدث مفتى روسيا ” الشيخ رافيل جارينودين” مشيدا بتنظيم المؤتمر في هذا التوقيت مؤكدا ان الادب الروسي دائما يحمل في طياته معاني السلام والمحبة بين الناس .
واشار يفجيني بريماكوف رئيس الوكالة الفيدرالية للتعاون الانسانى الدولي ان عالم اللغة والثقافة الروسية غير محدود وشكرا لكل من يساهم في دعمهم وتطويره .
وفي كلمته ذكر فلاديمير تولستوى ان العالم مع روسيا وهو ما تؤكده الارقام رغم كل الصعوبات وصل الي موسكو اليوم ممثلو 77 دولة لمشاركتنا فى الاحتفال بعيد الوحدة الشعبية وايضا للمشاركة في الدورة ال 15 لمؤتمر اللغة الروسية تحت عنوان “رسالة اللغة الروسية في عالم متعدد الاقطاب” ، واضاف تولستوى الى ان المشاركين ينتظرهم برنامجا حافلا في اليوم التالي في التعرف على اهم المعالم الاثرية والتاريخية في العاصمة موسكو.
وشهد المؤتمر بعد حفلة الافتتاح اكثر من مائدة مستديرة لمناقشة العديد من القضايا فكان هناك مائدة بعنوان اللغة الروسية الامكانيات والافاق ، وكان هناك ايضا مائدة مستديرة بعنوان ” دور الثقافة الروسية في التواصل بين روسيا وشعوب العالم ” ، وكان هناك ايضا ندوة بعنوان ” تطور الحركة الدولية لمحبى روسيا ” .
وقام المؤتمر بتكريم عدد من العاملين في مجال تدريس اللغة الروسية من عدة دول من المشاركين فى المؤتمر.
وكان المؤتمر افتتح بأغنية للاطفال تحمل معانى السلام والمحبة ، قدمها 5 اطفال من بينهم طفلة مصرية.
وكان الوفد المصرى المشارك قد تكون من شريف جاد رئيس الجمعية المصرية لخريجي الجامعات الروسية والسوفيتية ، و د. محمد نصر الجبالي عميد كلية الالسن بجامعة الاقصر ، و د. وائل فهيم الاستاذ المساعد بكلية الالسن جامعة عين شمس .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.