الرئيسية

توصيات المؤتمر الدولي السابع حول: ضرورة توطين النماذج الاقتصادية للإعلام في العصر الرقمي

0 37

 

 

افتتح الكاتب الكبير كرم جبر أعمال المؤتمر الدولي السابع للإعلام الذي نظمته كلية الاتصال والاعلام بالجامعة البريطانية ، بعنوان :النماذج الاقتصادية للإعلام في العصر الرقمي : الاتجاهات والتحديات ، وجاء الافتتاح بحضور د.محمد شومان عميد الكلية ود.عادل صالح النائب الأول للعميد ، ود. جوزيف اولدهام وكيل الكلية للدراسات العليا والبحوث ، واعضاء هيىة التدريس ولفيف من اساتذة وخبراء الإعلام في مصر والخارج .
انعقدت اعمال المؤتمر في كلية الاتصال والإعلام بالجامعة البريطانية في مصر، يومي 16و17 ابريل ، من خلال ثماني جلسات ، نوقشت فيها 25 بحثا ، قدمها باحثون من مصر وست دول هي الجزائر وجنوب افريقيا وايطاليا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة والمانيا ، اضافة الي ماأثارته ورش العمل والجلسات العامة من مناقشات حول التحولات الجديدة في النماذج الاقتصادية للاعلام ، حيث ظهرت عديد من النماذج حول العالم والمقترحات والافكار والتي يمكن صياغتها في التوصيات التالية :
1- ان تهتم كليات الإعلام بدراسة النماذج الاقتصادية الناجحة حول العالم بما يساهم في توطينها داخل مصر ، ما يساعد صناعة الإعلام المصري في الاستجابة لتحديات الرقمنة والتطوير في ضوء أهداف التنمية المستدامة للدولة المصرية .
2- ضرورة ان تراعي مشروعات الإعلام الجديدة الاندماج والتكامل Convergent Media Environment بين وسائل الاعلام من جهة ، والمحتوي باشكاله المختلفة من جهة اخري ، فالاندماج لايعني اندماج التكنولوجيا ، ولكنه يشمل استحداث اساليب ومضامين مبتكره تلبي احتياجات الجمهور الرقمي ، بما فيها الاختصاروالتركيز والبحث عن كل جديد .
3- التركيز علي قيم ونماذج التشاركية في الإعلام Sharing Environment والتي تشمل التفاعلية والتشارك بين المؤسسات الاعلامية ومنتجي المحتوي والجمهور المستهلك الذي صار منتجا للمحتوي في كثير من الاحيان . ان التشاركية تعني تشارك القطاع العام مع القطاع الخاص مع المجتمع المدني لضمان الاستدامة في صناعات الاعلام .
4- مراعاة التحول والتطور المستمر والسريعTransformed and Dynamic Environment في تطبيقات الاعلام الرقمي وما يفرضه من تحولات علي النماذج الاقتصادية للاعلام .
5- البحث عن حلول مبتكره لمساعدة الاعلام المصري والعربي في التحول الرقمي والخطط المستقبلية لتعظيم موارد امكانيات الاعلام المصري ، مع الحفاظ علي أهمية الحفاظ علي الهوية الوطنية والثقافة المصرية مع عدم الانغلاق ، فمن المهم التفاعل الايجابي المثمر مع الثقافات الوافدة مع تأكيد الهوية الوطنية والعربية من خلال انتاج محتوي عربي يحترم ثوابت الدين والثقافة المصرية ، ويستطيع مخاطبة الاجيال الجديدة والتأثير فيهم .
6- البحث عن فرص عمل جديدة لخريجي كليات الإعلام متمحوره حول نماذج الاعلام الرقمي ، بما يتطلبه ذلك من تطوير البرامج الدراسية والبحوث في كليات الاعلام في مصر والعالم .

 

توصيات المؤتمر الدولي السابع حول:
ضرورة توطين النماذج الاقتصادية للإعلام في العصر الرقمي
النموذج الاقتصادي الناجح في الاعلام يتطلب الاندماج والتكامل والمشاركة وتطوير المحتوي والتغيير السريع والمستمر
افتتح الكاتب الكبير كرم جبر أعمال المؤتمر الدولي السابع للإعلام الذي نظمته كلية الاتصال والاعلام بالجامعة البريطانية ، بعنوان :النماذج الاقتصادية للإعلام في العصر الرقمي : الاتجاهات والتحديات ، وجاء الافتتاح بحضور د.محمد شومان عميد الكلية ود.عادل صالح النائب الأول للعميد ، ود. جوزيف اولدهام وكيل الكلية للدراسات العليا والبحوث ، واعضاء هيىة التدريس ولفيف من اساتذة وخبراء الإعلام في مصر والخارج .
انعقدت اعمال المؤتمر في كلية الاتصال والإعلام بالجامعة البريطانية في مصر، يومي 16و17 ابريل ، من خلال ثماني جلسات ، نوقشت فيها 25 بحثا ، قدمها باحثون من مصر وست دول هي الجزائر وجنوب افريقيا وايطاليا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة والمانيا ، اضافة الي ماأثارته ورش العمل والجلسات العامة من مناقشات حول التحولات الجديدة في النماذج الاقتصادية للاعلام ، حيث ظهرت عديد من النماذج حول العالم والمقترحات والافكار والتي يمكن صياغتها في التوصيات التالية :
1- ان تهتم كليات الإعلام بدراسة النماذج الاقتصادية الناجحة حول العالم بما يساهم في توطينها داخل مصر ، ما يساعد صناعة الإعلام المصري في الاستجابة لتحديات الرقمنة والتطوير في ضوء أهداف التنمية المستدامة للدولة المصرية .
2- ضرورة ان تراعي مشروعات الإعلام الجديدة الاندماج والتكامل Convergent Media Environment بين وسائل الاعلام من جهة ، والمحتوي باشكاله المختلفة من جهة اخري ، فالاندماج لايعني اندماج التكنولوجيا ، ولكنه يشمل استحداث اساليب ومضامين مبتكره تلبي احتياجات الجمهور الرقمي ، بما فيها الاختصاروالتركيز والبحث عن كل جديد .
3- التركيز علي قيم ونماذج التشاركية في الإعلام Sharing Environment والتي تشمل التفاعلية والتشارك بين المؤسسات الاعلامية ومنتجي المحتوي والجمهور المستهلك الذي صار منتجا للمحتوي في كثير من الاحيان . ان التشاركية تعني تشارك القطاع العام مع القطاع الخاص مع المجتمع المدني لضمان الاستدامة في صناعات الاعلام .
4- مراعاة التحول والتطور المستمر والسريعTransformed and Dynamic Environment في تطبيقات الاعلام الرقمي وما يفرضه من تحولات علي النماذج الاقتصادية للاعلام .
5- البحث عن حلول مبتكره لمساعدة الاعلام المصري والعربي في التحول الرقمي والخطط المستقبلية لتعظيم موارد امكانيات الاعلام المصري ، مع الحفاظ علي أهمية الحفاظ علي الهوية الوطنية والثقافة المصرية مع عدم الانغلاق ، فمن المهم التفاعل الايجابي المثمر مع الثقافات الوافدة مع تأكيد الهوية الوطنية والعربية من خلال انتاج محتوي عربي يحترم ثوابت الدين والثقافة المصرية ، ويستطيع مخاطبة الاجيال الجديدة والتأثير فيهم .
6- البحث عن فرص عمل جديدة لخريجي كليات الإعلام متمحوره حول نماذج الاعلام الرقمي ، بما يتطلبه ذلك من تطوير البرامج الدراسية والبحوث في كليات الاعلام في مصر والعالم .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.