الرئيسية

حاول قتلها، زوجة “سفاح التجمع” تنهار على الهواء وتروي تفاصيل صادمة عن تصرفاته معها (فيديو)

0 81

في أول ظهور إعلامي لها، كشفتْ لبنى غانم التي تحمل الجنسية المصرية والبريطانية زوجة كريم سليم الشهير بـ “سفاح التجمع” عن مفاجآت في قضية “سفاح التجمع”، الذي قتل فتيات وعذبهنَّ وألقى بجثثهن في الصحراء.

وقالت لبنى غانم زوجة “سفاح التجمع” وهي تبكي على الهواء خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب ببرنامجه “الحكاية” على قناة “إم بي سي مصر” إنه حاول قتلها هي وأخوتها.

وأضافت: “تعرفتْ على جوزي من 10 سنين، وبقى لنا 3 سنين منفصلين، ومش بشوف ابني من وقتها”.

وتابعت بلغة عربية مكسرة: “حاول يقتلني وأنا المفروض كنت أول ضحية له، وكان عنيف معي، وبنتخانق باستمرار، وكنت أهرب عند أصدقائي”.

وأضافت:” “أمه واخدة ابني ومش بترد عليَّ دلوقتِ ومش عاوزاني أشوفه، وحاولت أتواصل معها بلا فائدة”.

وأوضحت زوجة “سفاح التجمع” أنها هربت بسببه إلى بريطانيا وكان يهدد أخواتها بالقتل لأنهم أخفوا مقر إقامتها عنه.

وأردفت: “أمه زيه بالضبط وبتهددني.. وكان عنده قضايا تحرش في أمريكا”، مبينة أنه في البيت حاجة وقدام الناس حاجة تانية.

وأشارت إلى أنه رفع عليها قضية زنا لتشويه سمعتها، مضيفة “ما أستغربش إنه يعمل أي حاجة”.

وكانت صديقة طليقة السفاح كريم سليم، وتدعى سمر وتعمل مضيفة طيران، كشفت أن كريم كان يضرب زوجته ويعاملها بطريقة غير آدمية.

وشددت على أن لبنى طيبة القلب وضعيفة ولا تجيد مواجهته أو التعامل معه، وأنها كانت تحتمل عنفه معها من أجل طفلها.

وأكدت سمر أن “لبنى” لم تكن تجيد العربية، حيث عاشت معظم سنوات حياتها في بريطانيا، لأب وأم منفصلين، وأن هذا الأمر جعلها من دون أصدقاء تلجأ لهم في مصر، كما أنها لم تكن على دراية بحقوقها كزوجة بحسب القوانين المصرية.

وكانت صديقة الزوجة قالت إن كريم تزوج بـ”لبنى” من أجل الحصول على الجنسية البريطانية.

وكانت قوات الأمن قد عثرت على كاميرات فيديو موزعة في عدد من الأماكن في الغرفة المعزولة، التي كان يقتل فيها ضحاياه تقوم بالتصوير بجودة 4K، فضلا عن العثور على كاميرات أخرى في السيارة الخاصة به.

وبعد مواجهة المتهم أثناء التحقيق معه في القضية رقم 296 لسنة 2024 إداري جنوب ثان بورسعيد، اعترف بأنه كان يقوم بتصوير جرائمه بقتل الفتيات وتعذيبهن وبعد ذلك يقوم بعرضها من خلال بث مباشر بمواقع “الدارك ويب”، وذلك للحصول على المال.

وقال المتهم في التحقيقات إنه يقوم بالدخول على مواقع الدارك من وقت تواجده في أميركا، وبعد مروره بأزمات مالية كبيرة، حيث جنى من تلك المشاهدات الكثير من الأموال.

كشفت التحقيقات في واقعة سفاح التجمع عن متهمة جديدة تدعى حنان، كانت مهمتها استقطاب الفتيات والسيدات لـ كريم مسلم، سفاح التجمع، وذلك بعد أن جرى التحقيق معها فى نيابة بورسعيد، واعترفت بمشاركتها في الجرائم.

وقالت حنان شريكة سفاح التجمع، في التحقيقات: إن كريم كانت له شروط محددة في الفتيات التي كان يطلب منها استقطابهم لممارسة السادية، وكانت ترسل له صورا ضوئية قبل أن تتفق مع الضحية.

وتابعت: أنا من ساعة ما سمعت عن القبض عليه، وأنا كنت عارفة أنه هيجيب رجلي في القضية، موضحة بأن كريم مكنش بيحب التخان.

واعترفت شريكة السفاح، أنها كانت تحصل منه على مبالغ مالية مقابل استقطاب فتيات مناسبات لرغباته.

وأوضحت شريكة سفاح التجمع، أنه كان يطلب منها مُمارسات للفاحشة ذات خبرة على حد قولها، وكان يقول لها إنه يمارس معهن الرذيلة بصورة مختلفة وغير مألوفة وذات طبيعة خاصة، وهي الأخرى كانت تبحث له عن طلباته من أجل المال.

وكانت النيابة العامة أمرت بحبس حنان المتهمة الثانية في القضية 15 يوما علي ذمة التحقيقات.

وأصدر قاضي التجديدات ببورسعيد، الثلاثاء، قرارا بتجديد حبس “كريم م.” المُلقب بـسفاح التجمع، 15 يومًا على ذمة التحقيقات الجارية في القضية رقم 296 لسنة 2024 إداري الجنوب ثان بورسعيد، لاتهامه بإنهاء حياة 3 فتيات ليل، عقب ممارسة الرذيلة معهن، وتعذيبهن وإجبارهن على تناول المواد المخدرة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.