الرئيسية

د. أيمن عاشور يعقد اجتماعًا مع الشركة المُنفذة لمشروع بناء “بيت مصر”

0 48

 

 

تفقد د. أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي، موقع بناء “بيت مصر” بالمدينة الجامعية الدولية في باريس، للاطلاع على آخر المُستجدات بشأن إنشاء بيت مصر بباريس، والذي وصلت نسبة الإنجاز في عملية إنشاءه إلى نحو 96%، وذلك على هامش مشاركة الوزير في الدورة (216) للمجلس التنفيذي لمنظمة اليونسكو، لإلقاء كلمة مصر والمجموعة العربية، وفي إطار متابعة تنفيذ مشروع “بيت مصر” بالمدينة الدولية الجامعية بباريس، وذلك برفقة السفير علاء يوسف سفير مصر لدى باريس، ود. محمد سمير حمزة القائم بأعمال رئيس قطاع الشئون الثقافية والبعثات بالوزارة، ود. نور السبكي المستشار الثقافي بباريس وممثلي إدارة المدينة الدولية الجامعية بباريس، والسيد/ يرتزون فليبو مدير مشروع بيت مصر، ورئيس شركة فانسي الشركة المُنفذة لعملية إنشاء بيت مصر.

وخلال الزيارة، تفقد الوزير القاعة متعددة الأغراض لإقامة الأنشطة الثقافية المختلفة، واستمع من مسئولي الشركة تفاصيل التشطيبات النهائية وعوامل الأمان الموجودة بالقاعة، بالإضافة إلى تفقد الحديقة الخارجية للمبنى، واطلع سيادته على طرق عزل التربة وطرق الري المستخدمة وتوزيع المساحات المخصصة للطلاب.

وتفقد الوزير أيضًا المطابخ العمومية للمبني حيث يوجد بالمبنى 8 مطابخ عمومية لخدمة الطلاب مجهزة بكافة الأجهزة اللازمة، وأثنى الوزير على جودة المواد المُستخدمة والأجهزة الكهربائية الحديثة المزودة بها بالمطابخ.

كما اطمأن الوزير على الانتهاء من تجهيز كافة غرف الطلاب بالأثاث المطلوب؛ لتوفير الجو المناسب للطلاب على المذاكرة وتحصيل موادهم الدراسية.

وفي ختام جولته، عقد د. أيمن عاشور اجتماعًا مع شركة “فانسي” الشركة المُنفذة لمشروع بناء “بيت مصر” للوقوف على الموعد النهائي للانتهاء من أعمال الإنشاء، ودخول البيت مرحلة التشغيل لاستقبال الطلاب في شهر سبتمبر القادم، موجهًا الشكر للشركة على التنفيذ الرائع للمبني بما يليق بسُمعة ومكانة مصر في الخارج.

جدير بالذكر أن “بيت مصر” يهدف إلى توفير غرف للطلاب المصريين الدارسين في أنحاء باريس، وأن يكون له طابع مصري داخل قلب العاصمة الفرنسية، فضلًا عن تعزيز التعاون بين البلدين في مجالات التعليم الجامعي، ودعم النشاط الثقافي والحضاري والتعليمي بين الجانبين المصري والفرنسي.

وتجدر الإشارة إلى أن إنشاء “بيت مصر” يأتي تنفيذًا للاتفاقية الموقعة بتاريخ 24 أكتوبر 2017 بين جمهورية مصر العربية ومجلس جامعات باريس والمدينة الجامعية الدولية بباريس، ويُقام المشروع على مساحة تبلغ نحو 1900 متر مربع من إجمالي مساحة قدرها 7424 متر مربع، ويتكون المشروع بشكل أساسي من مبنى سكني للطلاب والباحثين والرياضيين، ويتألف من 195 غرفة وقاعة للأنشطة الثقافية وأماكن عامة للخدمات.

ومن ناحية اخرى، عقد د. أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي، برفقة د. محمد حمزة رئيس قطاع الشؤون الثقافية والبعثات بالوزارة لقاء مع مكتب جاكوب وهو المكتب الهندسي المسؤول عن تنفيذ مقر الجامعة الفرنسية الجديد؛ للوقوف علي آخر المستجدات بالمشروع، وقد حضر الاجتماع من القاهرة د. دينيس دربي رئيس الجامعة الفرنسية بالقاهرة والمهندس الاستشاري للمشروع، وذلك عبر تقنية الفيديو كونفرانس، وقد تم مناقشة خطوات التنفيذ للمشروع، ووجه الوزير بضرورة التنسيق بين جميع الأطراف لسرعة الانتهاء من المشروع في الوقت المحدد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.