الرئيسية

د. الخشت يبحث سبل تعزيز العلاقات البحثية والأكاديمية بين جامعة القاهرة وجامعات باراجواى بأمريكا اللاتينية

0 25

 

كتب : سعيد سعده

 

 

استقبل الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، بمكتبه، السيد فيكتور هوجو سفير جمهورية باراجواي بالقاهرة والوفد المرافق له، لبحث سُبل تعزيز أوجه التعاون المشترك في المجالات الأكاديمية والبحثية بين جامعة القاهرة وجامعات جمهورية باراجواي في أمريكا اللاتينية، وذلك بحضور الدكتور محمد العطار نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث.

 

وشهد اللقاء، حوارًا مفتوحًا حول عددمن الموضوعات، أهمها تطوير العلاقات الأكاديمية والعلمية والبحثية مع جامعات باراجواي، وخلق فرص جديدة للتعاون في العديد من المجالات، ودراسة عقد اتفاقية تعاون بين جامعة القاهرة وجامعة أسونسيون الوطنية بجمهورية باراجواي والتي تُعد أعرق وأهم الجامعات الباراجوية.

 

وتطرق اللقاء، إلى النقاش حول أهمية تشجيع البحث العلمي والابتكار والتعليم التقني والعلمي، وتبادل الأساتذة والطلاب، وإنشاء درجات علمية مزدوجة، بالإضافة إلى تأكيد أهمية الانفتاح على مختلف الثقافات والمعارف، وتعميق المعرفة المُتبادلة بين المجتمعات، والإطلاع على تجارب الآخرين، وهو ما يُمثل أحد مسارات جامعة القاهرة في النهوض بمنظومة العملية التعليمية والبحثية بها.

 

وقال الدكتور محمد الخشت، خلال اللقاء، إن جامعة القاهرة شهدت خلال السنوات الأخيرة تطورات كبيرة وضعتها في سياق جامعات الجيل الرابع، مشيرًا إلى حرص الجامعة على فتح آفاق التعاون الدولى الأكاديمي والبحثي في مختلف المجالات مع جامعات عالمية مرموقة، وإنشاء العديد من الدرجات العلمية المشتركة معها، بما يدعم العملية التعليمية والبحثية.

 

ومن جانبه، أشاد سفير دولة باراجواي بعراقة جامعة القاهرة ومكانتها المرموقة عالميًا وقيمتها العلمية المتميزة وتقدُم مستويات الدراسة بها بالدرجة التي تجعلها متفردة سواء محليًا وعالميًا، وبالطابع المعماري المميز للعديد من مبانيها التاريخية، مشيرًا إلى أن مصر تمتلك حضارة عريقة وتاريخ لا يضاهيها فيها أي دولة أخرى، معربًا عن رغبته في تفعيل العلاقات الثنائية بين مصر وباراجواي وفتح آفاق واسعة للتعاون بينهما في مختلف المجالات، والتي تتضمن تعميق التعاون التعليمي والبحثي رفيع المُستوى بين جامعة القاهرة وجامعات دولة باراجواي.

 

وفي ختام اللقاء، وجه سفير جمهورية بارجواي، الشكر للدكتور محمد الخشت على حسن الاستقبال، ودعاه لزيارة بارجواي وأهدى له مجموعة من أهم الكتب للأدباء الباراجوايين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.