الرئيسية

رئيس جامعة جنوب الوادي يعقد اجتماعا تشاوريا لتطبيق وتنفيذ مشروع “عملية بولونيا جامعات إقليم جنوب الصعيد

0 84

 

كتب : سعيد سعده

عقد الدكتور احمد عكاوي رئيس جامعة جنوب الوادي اجتماعا تشاوريا لمناقشة تطبيق وتنفيذ مشروع بولونيا كليات التربية بجامعات إقليم جنوب الصعيد والذى يشمل جامعات سوهاج ، جنوب الوادي ، الأقصر ،أسوان وفرع جامعة جنوب الوادي بالبحر الأحمر، حيث تعد كليات التربية كتجربة وبداية للمشروع والذى سوف يشمل كل كليات جامعات إقليم جنوب الصعيد وذلك تحت رعاية كل من الدكتور حسان النعماني رئيس جامعة سوهاج، والدكتور احمد عكاوي رئيس جامعة جنوب الوادي، والدكتور حمدي حسين رئيس جامعة الاقصر، والدكتور ايمن عثمان رئيس جامعة اسوان

حضر الاجتماع كل من الدكتور عصام علي الطيب عميد كلية التربية بقنا، والدكتور اشرف محمود عميد كليه التربية بالغردقة، والدكتور وليد محمد عبد الله عميد كلية التربية بجامعة الاقصر، والدكتورة سعاد جابر وكيل كلية التربية بجامعة اسوان للدراسات العليا والبحوث، والدكتور محمد سيد محمد الاستاذ بكلية التربية بقنا

وأشار الدكتور احمد عكاوي رئيس جامعة جنوب الوادي الى أن مشروع “عملية بولونيا لجامعات إقليم جنوب الصعيد” يأتي في اطار استراتيجية وزارة التعليم العالي في اقامه علاقات التعاون العلمي والعملي في البحث العلمي والتدريس وخدمة المجتمع بين جامعات اقليم جنوب الصعيد حيث يهدف المشروع لتوحيد اللوائح والمناهج الدراسية وعدد الساعات المعتمدة لكليات جنوب الصعيد في جامعات سوهاج وجنوب الوادي والأقصر وأسوان وفرع جامعة جنوب الوادي بالبحر الأحمر، تحت مسمى “بولونيا جنوب الصعيد” على غرار ما حدث في “عملية بولونيا” في عام 1999 والتي تمت في مدينة بولونيا الإيطالية لإصلاح التعليم العالي الأوروبي وانضم اليها 29 دولة أوربية، والتي تعمل على توحيد المناهج وعدد الساعات المعتمدة وعدد سنوات التخرج في مراحل البكالوريوس والماجستير والدكتوراه، وأوضح أن المشروع سوف يطبق كتجربة أولية على كليات التربية بجامعات اقليم جنوب الصعيد

وأضاف “عكاوي” بأن مشروع “عملية بولونيا جامعات إقليم جنوب الصعيد” يهدف الى تحقيق المزيد من الاتساق في نظام التعليم والدراسة والامتحانات في جميع جامعات اقليم جنوب الصعيد وبما يسهم في اعداد خريجين متميزين مؤهلين اكاديميا ومهنيا واخلاقيا وقادرين على اجراء الدراسات والبحوث العلمية التي تلبي متطلبات سوق العمل باستخدام التقنيات الحديثة وبما يحقق التنمية المستدامة، وسيعمل ذلك على سهولة انتقال الطلاب من جامعة لأخرى داخل الاقليم دون “مقاصة” أو عقبات في استكمال الدراسة فضلا عن التيسير على طلاب الدراسات العليا، كما يسهل انتقال الطلاب الدوليين من جامعة لأخرى وبالتالي زيادة عدد الطلاب الدوليين(الوافدين) في جامعات الاقليم، ويتيح كذلك أن تتشارك الجامعات في تحديد الأولويات التعليمية والتعرف على التحديات التعليمية ومتطلبات سوق العمل وغيره حيث يعد مشروع عملية بولونيا جامعات اقليم جنوب الصعيد مفتاحا لبناء الثقة اللازمة للتنقل التعليمي الناجح والتعاون الاكاديمي بين جامعات الاقليم مع ضمان الاعتراف المتبادل بالمؤهلات وفترات التعلم في جامعات الاقليم، بالإضافة الى الالتزام بتنفيذ نظام ضمان الجودة وتعزيز جودة وملائمة التعليم والتدريس بما يسهل تنقل الطلاب واعضاء هيئة التدريس والعاملين مما يجعل التعليم العالي لجامعات اقليم جنوب الصعيد اكثر شمولا وسهولة في الوصول اليه واكثر جاذبية وتنافسية

وناقش رئيس الجامعة خلال الاجتماع التشاوري آلية العمل والتنفيذ والخطة الزمنية المقترحة لتطبيق وتنفيذ مشروع بولونيا كليات التربية بإقليم جنوب الصعيد وكيفية نشر ثقافة المشروع من خلال عقد الندوات والمؤتمرات وتنظيم ورش العمل التدريبية لأعضاء هيئة التدريس والعاملين والطلاب حول المشروع ودراسة انشاء نظام الكتروني للمشروع ، مع ضرورة العمل على تحقيق التبادل والتعاون مع مؤسسات ومنظمات التعليم العالي المحلية والدولية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.