الرئيسية

نائب رئيس جامعة الزقازيق لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة تفتتح المؤتمر الدولي الثامن عشر بكلية العلوم

0 75

كتب : سعيد سعده

تحت رعاية الدكتور.خالد الدرندلي رئيس جامعة الزقازيق افتتحت اليوم الدكتوره.جيهان يسري نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة فعاليات المؤتمر الدولي الثامن عشر بعنوان (العلوم الأساسية وتطبيقاتها لحماية البيئة والتنمية المستدامة) ، وذلك اليوم الأربعاء 20 /12 / 2023 بقاعة السيمينار الكبري بكلية العلوم .

 

جاء ذلك بحضور الدكتور.جمال عبد العزيز عنان عميد الكلية ، ود.أيمن أبو الفتوح جودة مقرر المؤتمر ووكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة ، والأساتذة الوكلاء ،وأعضاء هيئة التدريس ، ود.زين العابدين عبد العال رئيس اللجنة التنظيمية ، ود.فاتن زهران أمين المؤتمر والمشاركين والمتخصصين من الجامعات المصرية والعربية ومراكز البحوث وطلاب وطالبات الكلية .

 

بدأت الجلسة الإفتتاحية بآيات من الذكر الحكيم تلاها د.مصطفي سالم رئيس قسم علم الحيوان ، ثم السلام الوطنى لجمهورية مصر العربية .

 

وخلال كلمتها رحبت د.جيهان يسري بجميع الحضور ونقلت تحيات د.خالد الدرندلي رئيس الجامعة وتمنياته بالتوفيق والسداد للقائمين على المؤتمر والخروج بتوصيات مثمرة فى ختام فعالياته.

 

كما أعربت د.جيهان يسري عن سعادتها بالمشاركة وسط كوكبة من أساتذة وعلماء كلية العلوم وذلك للعام الثالث على التوالي ، حيث يعد المؤتمر إنجازاً ومن إسهامات الكلية المشهود لها حرصها على إقامة المؤتمر بشكل مستمر ، والذي يعد فرصة عظيمة لالتقاء الأساتذة والباحثين من مختلف الجهات والمؤسسات الجامعية والبحثية لبحث ودراسة ومناقشة كل ما هو جديد خاصة فى ظل التحديات البيئية والتغيرات المناخية التى تؤثر على جميع أشكال الحياة، فالعالم يسعى لتحقيق البيئة الخضراء المستدامة والطاقة المتجددة ، والتى ينبغى على كل الدول والمؤسسات والأفراد أن تتكاتف من أجل تحقيق هذا الهدف.

وأضافت نائب رئيس الجامعة أن الجامعة بدأت بتشجيع وتبني المشروعات البحثية والتعاون لتنفيذها وتحقيق الإستفادة ، حيث نفذ قطاع شئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة عدداً من الخطوات والأنشطة ، مثل تنظيم ملتقى مواجهة التغيرات المناخية ، وجاري تنفيذ مشروع “نحو حرم جامعي مستدام”.

وكذلك نظم القطاع مسابقة بين جميع الكليات لأفضل كلية صديقة للبيئة من خلالها تتأهل الجامعة للمشاركة في مسابقة أفضل جامعة صديقة للبيئة على مستوى الجامعات المصرية ، مما ساهم في توفير المعايير والشروط للمشاركة في عددٍ من التصنيفات العالمية المتعلقة بالبيئة ، حيث حققت الجامعة ترتيباً متقدماً في تصنيف green metric وتصنيف(كيو إس للإستدامة ) “QS Sustainability ” لأول مرة.

ومن جانبه أوضح د.جمال عنان أن المؤتمر يأتي هذا العام وسط تحديات كثيرة تعوق التنمية المستدامة مثل التغيرات المناخية والكوارث الطبيعية والسيول والطلب المتزايد للطاقة المتجددة ومعالجة وتدوير مياة الصرف والمخلفات الزراعية بما يتطلب تكاتف سواعد الباحثين بكلية العلوم والجامعات المصرية لانتاج بحث علمي تطبيقي يلبي احتياجات المجتمع ويحقق أهداف التنمية المستدامة وفق رؤية مصر ٢٠٣٠.

وأكد د. أيمن جودة أنه من أجل مواجهة التحديات ناقش المؤتمر عدد من المحاور تشمل التغيرات المناخية والبيئة – الطاقة المتجددة- البحث العلمي والتنمية المستدامة – استدامة الموارد الطبيعية – الثروة السمكية والأمن الغذائي – مقاومة الأوبئة والآفات – تدوير المخلفات الزراعية وظاهرة الاحتباس الحراري والتغيرات المناخية وأثرها علي التنمية المستدامة كما يناقش المؤتمر ٧٠ ورقة علمية في كافة مجالات التنمية المستدامة.

وفى ختام فعاليات الجلسة الإفتتاحية، قام د.جمال عنان عميد كلية العلوم بإهداء درع المؤتمر إلي د.جيهان يسري نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.