الرئيسية

نائب رئيس حزب المؤتمر:زيارة الرئيس البرازيلي لمصر تاريخية وهامة وتعكس التطور الكبير الذي شهدته العلاقات بين البلدين

0 58

 

 

 

 

قال اللواء دكتور رضا فرحات نائب رئيس حزب المؤتمر أستاذ العلوم السياسية إن زيارة الرئيس البرازيلي لولا دا سيلفا للقاهرة لمصر للمرة الأولى منذ نحو 20 عاما بالتزامن مع مرور 100 عام على إقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين تاريخية وهامة وتعكس التطور الكبير الذي شهدته العلاقات بين البرازيل ومصر على مدى القرن الماضي مشيرا إلى أنه المتوقع أن تسهم هذه الزيارة في تعزيز التعاون وتوسيع العلاقات الثنائية بين البلدين في مختلف المجالات، وتعزيز الفهم المتبادل والتبادل الثقافي بين الشعبين.

 

 

وأضاف نائب رئيس حزب المؤتمر الزيارة تأتي في إطار توطيد العلاقات الاستراتيجية بين الدولتين وفتح آفاق جديدة للتعاون بين البلدين و تحمل رسالة دعم لموقف مصر من القضية الفلسطينية و لجهودها لإحلال الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط نتيجة تداعيات الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة في ضوء الثقل الإقليمي لكلا الدولتين و عضويتهم في مجموعة “بريكس” و جهودهما المشتركة لتطوير وإصلاح منظومة الحوكمة الدولية بشكل أكثر عدالة بجانب رئاسة البرازيل لمجموعة العشرين لهذا العام ودعوتها لمصر للمشاركة كضيف في اجتماعات المجموعة.

 

وأشار نائب رئيس حزب المؤتمر إلي أن الرئيس السيسي دائما ما يوظف العلاقات التاريخية لبناء شراكات مع كل دول العالم، فضلا عن الاستفادة من التجارب التنموية في كل دولة، لافتا إلى أن زيارة الرئيس البرازيلي لمصر اليوم وبالأمس زيارة الرئيس التركي للمرة الأولى أيضا منذ ما يقرب من 11 عاما تكشف مدى النجاح الذي حققته مصر على المستوى الدولي والإقليمي خلال السنوات الأخيرة بفضل الرؤية السياسية المتزنة التي يمارسها الرئيس السيسي ودور مصر البارز على الساحة الدولية.

 

 

ولفت نائب رئيس حزب المؤتمر إلي أن البرازيل ومصر تتمتعان بإمكانات هائلة للتعاون المشترك وشهدت التجارة بين البلدين نموا ملحوظا خلال السنوات الأخيرة، من خلال تبادل العديد من المنتجات والسلع بين البلدين مشيرا إلى أن زيارة الرئيس البرازيلي لمصر ستسهم في تعزيز التعاون الاقتصادي وتوسيع فرص الاستثمار المشترك بين البلدين بالإضافة إلى ذلك، فإنها تعكس أيضا أهمية العلاقات الثنائية بين البلدين و رغبتهما في تعزيز التعاون المشترك في مختلف المجالات من خلال توقيع اتفاقيات ومذكرات تفاهم في مجالات متعددة بما في ذلك الاقتصاد والثقافة والتعليم والتجارة والسياحة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.