الرئيسية

ناجى الشهابي: اجتماع رئيس الوزراء مع مجلس أمناء الحوار الوطني يؤكد اهتمام الحكومة بالحوار الوطني

0 129

 

 

أكد ناجى الشهابي رئيس حزب الجيل الديمقراطى أهمية الاجتماع الذى عقده الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء مع اللجنة التنسيقية للحوار الوطنى مع الحكومة لمتابعة خطة الحكومة التنفيذية لتنفيذ مخرجات وتوصيات المرحلة الأولى من الحوار الوطنى قبل انطلاق المرحلة الثانية من الحوار الوطنى والمقرر عقدها غدا الاثنين بمقر الأكاديمية الوطنية للتدريب لافتا أنه ليجيب على أسئلة كثيرة “كانت تدور فى الأحزاب السياسية وبين المشاركين فى الحوار الوطنى” من أهمها متى سيتم تطبيق وتنفيذ مخرجات المرحلة الأولى من الحوار الوطنى.. مشيدا «الشهابى» بالصراحة الشديدة التى سادت الاجتماع وردود رئيس مجلس الوزراء عليها وتقديمه عرضًا ملخصًا ووافيا حول ما يجرى في البلاد، وتأكيده اهتمام الحكومة بالحوار الوطني، وما أسفرت عنه المرحلة الأولى من مخرجات وتوصيات وتعهده بأن الحكومة ستعد خطة تنفيذية محددة المعالم والتوقيتات لتنفيذ مخرجات وتوصيات المرحلة الأولى ..

واكد الشهابي أن المرحلة الثانية للحوار الوطنى والذى دعا الرئيس السيسى أن تركز على الاقتصاد، ستشارك فيها الحكومة بإيجابية شديدة وخاصة بعد توجيهات الرئيس بالمشاركة والتى ترجمها رئيس الحكومة بتوجيهات واضحة للوزراء والمسئولين بضرورة التفاعل المباشر مع جلسات الحوار الوطني وحضورهم ، مؤكدًا أن بدء الحوار الاقتصادي العميق والصريح والشامل فرصة جيدة للحكومة واعضائها للمشاركة وتبادل الحوار والنقاش مع المشاركين فى الحوار من خبراء وقادة حزبيين وأساتذة اكاديمية سيطرحون رؤى وأفكار لمعالجة القضايا والمشاكل الاقتصادية

كما رحب رئيس حزب الجيل بتوجيه الدكتور مصطفى مدبولى
بتشكيل لجنة مشتركة بين اللجنة التنسيقية التي شكلها مجلس الأمناء وممثلين من الحكومة؛ تجتمع بشكل دوري لمتابعة الخطوات الواردة في الخطة التنفيذية، وتأكيده حضور بعض جلساتها ومناقشة ما يطرح فيها للوصول إلى قرارات تنفيذية لمخرجات المرحلة الثانية من الحوار الوطنى ..

أعرب ناجى الشهابي عن سعادته بتلك الروح الإيجابية التى عبرت عنها ما طرحه رئيس الوزراء فى اجتماعه اليوم مشيرا إلى قدرة الحوار الوطنى الصريح من طرح رؤى جديدة تمكن الدولة والشعب من التغلب على كل القضايا والأزمات التى تواجه الاقتصاد المصرى .. ومن ناحية أخرى أكد رئيس حزب الجيل أن استمرار الحوار الوطنى يؤكد المناخ الايجابى العام الذى سيسود الجمهورية الجديدة بكل عناصره واهمها حرية الرأى والتعبير والنشر وان الدولة مستمرة فى فتح المجال العام والاستماع إلى كل أبنائها الوطنيين بدون خطوط حمراء وعدم إقصاء أحد إلا من تلوثت أياديهم بدماء المصريين ..

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.